تمم خدمتك

تمم خدمتك

نقاط هامة لعظة القس نبيل عطالله

يو 12 :20 – 26 /يو 4: 31 – 34 / 2 تي 4: 5 كو 4: 16 -17
الملكوت أكبر وأوسع بكتير من الخدمة الروحية
يسوع لم يكن من سبط لاوي ولا أي حد من تلاميذ من سبط لاوي بل كانوا أصحاب أعمال مافيهم يسوع فهو كان نجار بمفهوم أنه مسؤل عن تنفيذ وتأسيس منازل من بناء واثاث وتصميم فهو البناء الأعظم
الخدمة هي أن أمجد الله بما أعطاني أينما كنت وليس التفرغ ويكون لدي نعمة لأتمم الأمر بموهبة لذلك حرر رأسك من مفهوم الخدمة طبقا للتفرغ والترك في الكنيسة ، الوقت الذي تقضيه في عملك وأي مكان هو مكان للخدمة
قبل مايكون عندك قلب الخادم لازم يكون عندك قلب الابن – عندما تحدث مشاكل لو أنا أجير وليس ابن أسهل شيء هو أن أترك الأمر بجملته لكن لو انا ابن لو اضطررت أن اموت لكن لن اتخلي عن مكاني سأحارب لكي يستمر زواجي لأنه ميراثي،
انت ابن ولا خدام ؟ لو انت خدام من السهل أن تباع وتشترى
تمم عملك تمم خدمتك – كمل برغم من رسائل الإحباط والتفشيل والمصاعب كمل (انا مستعد أن أموت من أجل خدمة يسوع ، هذا ماقاله بولس) الرب يرحمك من روح الفشل والإحباط
1. عندما تخدم الرب أخدمه بدافع الحب وليس بالدافع المادي او دافع الأجير 1كو 9 واذا كنت حرا من الجميع استعبدت من الجميع. إن كان أحد يخدم يكرمه الآب لكن لو أنت تشتكي وتتمرمر في الخدمة ستمنع عنك البركات.. فعندما تخدم العلي اخدمه وانت فرح وراضي.. حتي في وجود مشاكل فهي لأجل تشكيلك
2. و انت بتخدم كابن أخدمه بدافع الامتياز – لأنه اختار المذدري والغير موجود ليشاركهم ملكوته فأي امتياز هذا .. نحن عاملان مع الله .. أشعر بالامتياز والشرف امتياز أن أكون عبد من العبيد أن انحني وافك سيور حذاءه مثل يوحنا
3. عندما تخدمه اخدمه بقدرته وليس بقدرتك لأنه بقدرتك حتما ستفشل وقوتك و ستخور القدرة الإلهية وهبت لي كيف أعيش الحياة للتقوي و النعمة و يعطيني قدرة لإتمام الامر إطلاق سلطان الله لعمل معين يعطيه فيه مسحة وقدرة
4. عندما تخدم أبوك استقبل من يده التكليف وانت فرح ( أقمع جسدي واستعبده لئلا أكون نفسي محروما من التكليف والخدمة ..حتي أمم بفرح سعي)